الشيخ عبد البارى بن محمد خلة | الفتاوى | ما حكم تسجيل الأبناء المسلمون في مدارس تابعة للمسيحية؟

اليوم : الجمعة 24 ربيع الأول 1441 هـ – 22 نوفمبر 2019م
ابحث في الموقع

ما حكم تسجيل الأبناء المسلمون في مدارس تابعة للمسيحية؟

فتوى رقم: 291
الجواب:

الحمد لله وكفى، وسلام على عباده الذين اصطفى، وبعد:

فالولد نعمة من الله تعالى، وهو أمانة في عنق والديه، والكل يحرص أن يعلم ولده في أفضل المدارس بشرط أن يضمن سلامة عقيدته، وأخلاقه ومما لا شك فيه أن للمدارس الأجنبية أهدافا قريبة وأخرى بعيدة، ولها مناهجها وثقافتها.

وأحيانا يدرسون بعض المواد الشرعية لكنها في الغالب تبشيرية تخدم التغريب والتنصير.

وعليه فلا يجوز للمسلم أن يرسل أبناءه إلى المدارس النصرانية أو التبشيرية للخوف عليهم، ومن حام حول الحمى يوشك أن يقع فيه وفي ذلك أيضا تعاون على الإثم والعدوان وهو منهي عنه.

ويجب على المسلمين أن يؤسسوا المدارس القوية، والمميزة لتكون غنية عن المدارس التبشيرية وغيرها، والله أعلى وأعلم.

الشيخ عبد الباري بن محمد خلة 

الأكثر مشاهدة


لقمة الزقوم والقلاش ذوق الطعام من البضاعة قبل الشراء

التوبة والاستغفار وكيف يعرف المذنب أن الله غفر له

حكم الأكل من ثمار الأشجار الموجودة في الطريق أو البساتين بغير إذن صاحبها.

الاشتراك في القائمة البريدية